الجزائر تؤكد الترحيب باستضافة عيد الاعلاميين الرياضيين العرب      رواد الرياضة العربية يشاركون في ندوات دور الإعلام الرياضي في القضايا الرياضية المعاصرة      الجمعية المغربية للصحافة الرياضية تحتفل باليوم العالمي للصحافة الرياضية      المغرب تكرم ابطال ونجوم الرياضة العربية      المغرب تنجز ترتيباتها للإحتفال الكبير لتكريم نجوم الرياضة العربية      الإتحاد العربي يهنىء الزميل الأستاذ عبد الله طالب المري نائب رئيس الإتحاد      المغرب تواصل استعداداتها لتكريم نجوم الرياضة العربية      الجزائر تحتضن العيد العاشر للأعلاميين الرياضيين العرب      ختام الملتقى التاسع للإعلاميات الرياضيات العربيات      المغرب يستضيف حفل الإستفتاء الثاني لتكريم نجوم الرياضة العربية     

السركال واثق من الفوز برئاسة الاتحاد الآسيوي

أكد رئيس الاتحاد الإماراتي لكرة القدم يوسف السركال أن وجود مرشحين أو ثلاثة من غرب آسيا لن يؤثر كثيراً على انتخابات رئاسة الاتحاد الآسيوي المقررة في 2 أيار/مايو المقبل.

 وأعلن السركال والشيخ سلمان بن إبراهيم رئيس الاتحاد البحريني رغبتهما في خوض السباق لرئاسة الاتحاد القاري، وبرزت في الأيام القليلة الماضية معطيات تشير إلى توجه الاتحاد السعودي لترشيح حافظ المدلج.

ويرى متابعون أن ترشيح شخصين أو ثلاثة عن منطقة غرب آسيا في مواجهة الصيني جانغ جيلونغ القائم بأعمال رئاسة الاتحاد الآسيوي حالياً والمرشح الوحيد عن الشرق قد يضعف من حظوظ وصول شخصية عربية إلى المنصب.

لكن السركال أكد في مؤتمر صحفي اليوم الأحد في دبي أن ذلك لن يترك تأثيراً والأوضاع لن تتبدل، مؤكداً في الوقت ذاته أن وجود مرشح عربي واحد سيسهم في حصول المرشح على 90 % من أصوات اتحادات غرب آسيا، فيما وجود مرشحين أو ثلاثة من غرب القارة لن يؤثر كثيراً، لأن التأثير سيكون بفارق صوت واحد وليس أكثر".

وقال السركال: " لا أرى ضرراً في ترشح حافظ المدلج، فمن حق الاتحاد السعودي أن يرشح من يشاء، وأنا أرحب بكل خطوة يرى فيها بعض مصلحة وفرصة للنجاح".

وعدّ السركال أنه دعا دائماً إلى التوحد على مرشح عربي واحد، مضيفاً: "أنا ومن منطلق الثقة، وفي أكثر من مناسبة وأكثر من لقاء، دعوت إذا ما كان هناك من يتبنى الحل التوافقي، وإن تتم دعوة اتحادات غرب آسيا إلى اجتماع وإجراء تصويت بالاقتراع السري والفائز كلنا نقف معه، لكن للأسف لم يتبن أحد الفكرة، لا اتحاد غرب آسيا بادر إلى هذا الأمر ولا حتى الاتحاد العربي، ولا توجد شخصية رياضية في الدول العربية قررت القيام بأي خطوة توافقية".

ورأى السركال أن المقترح الذي أقره المكتب التنفيذي للاتحاد الآسيوي مؤخراً فيما يتعلق بضرورة استقالة المرشحين للرئاسة من المناصب القارية الأخرى "غير بريء"، مؤكداً: "هناك من كان يأمل أن أنسحب من سباق الرئاسة بعد هذا الطرح، علماً أن هدفي ليس الحفاظ على منصب نائب رئيس أو رئيس لجنة، بل الوصول للرئاسة لخدمة الاتحاد".

وتابع رئيس الاتحاد الإماراتي: "مؤشرات النجاح لدي كبيرة، ولولا ثقتي الكبيرة بأني الأقرب إلى الفوز لما كنت قررت المضي قدماً في هذه الخطوة".

 

الرجوع